إحياء الأمة

الموقع | 25.06.2015
لابد وأن نتعلَّم مما يحدث في السعودية الآن، إذ لابد وأن نتعلّم منهم التَّجربة، وأنّ هذا قد أتى من غياب دور الأمَّة، ومن اختصار التَّشريع على الرُّجوع إلى الشَّريعة الإسلامية دون التّقنينات من الشريعة والتي تُغَطّي مساحة الحياة كلّها، فتركوا بذلك فراغًا، حيث أنّهم يقومون بالاستعانة بتقنينات من الخارج عن طريق محامين من مصر، ومن غيرها
محمود أبوعجيلة | 05.06.2015
إحياء الأمة هو الخروج بها من النفق المظلم أي التخلف الحضارى حتي ندخل فى عصر الصناعة والقوة ، و الإنجاز الصحيح فيه هو على التوازى وليس على التوالي ، بمعني تناول الشقين : الشق الشرعى والشق الحضارى لأن الشق الحضارى شرعى فلا تتناول شق واحد منهما .
محمود أبوعجيلة | 05.06.2015
وجود التعددية يعني وجود سعة فى الشريعة ، فيكون للناس تمثيل ، و لهم أراء ، فتكون لهم حقوق يطالبون بها ، فلا يستبد بهم أحد ولا يسرق ثرواتهم ، و تكون هناك شفافية ..
محمود أبوعجيلة | 04.06.2015
رغم أنَّ في اسرائيل تباينات إثنية لكنّ الهوية الواحدة غالبة على التمايزات العنصرية ، و لكن عندنا الهوية الواحدة ليست غالبة على التمايزات العنصرية ولا حتي علي التغيرات المزاجية ، و هذا عنصر مدمر .
محمود أبوعجيلة | 04.06.2015
قال لنا الأستاذ سيد قطب أنَّ القتال مرهون بأمرين : حماية ثورة شعبية أو مقاومة محتل ، وهنا في مصر قد يأتي الدور لأنَّ هناك انسداد سياسي يسببه المجلس العسكري ، و هذا سيؤدِّي بالجميع إلي ثورة ثانية
محمود أبوعجيلة | 04.06.2015
لابد أن يستمر الخط الدعوي لأنَّ ما حكاه هيكل كانَ لأنَّ العرب كانوا مفتقدين للوعي ، لم يكن هناك عقيدة ولاء وبراء...
محمود أبوعجيلة | 04.06.2015
إن لم تكن لنا الدولة في هذه الجولة فستكون لنا في جولة قادمة...
محمود أبوعجيلة | 04.06.2015
قال لي الأستاذ سيد قطب و يدي في يده في الكلبشات أثناء الذهاب إلي المحكمة : " نحن متمسكون بوصية حسن البنا ( أنتم روح تسري في الأمة فتحييها بالقرآن ) " ..
محمود أبوعجيلة | 04.06.2015
لابد أن نطرح الرؤية الشرعية أولاً لأنه من مجموع الخبرات السياسية التي مررنا بها والصراعات مع الباطل اتضح أنه لم يسلك الطريق بوعي إلا من فهموا الرؤية الشرعية فهماً جيداً وكل الطرق غير ذلك أثبتت فشلها لأسباب معينة أو لأخري ، لا بسبب تقصير من الأخوة ولكن لشراسة العداء ولضراوة المواجهة ، حتي سُرِقت حركة سلمية مثل الثورة باستخفاف شديد ، فاتضح أنه لابد من المواجهة الكاملة و ليس المواجهة المنقوصة
شريف محمد جابر | 03.06.2015
هذه هي القيم السياسية التي تعلّمناها من شيخنا الأستاذ عبد المجيد الشاذلي رحمه الله وندعو إليها، وأرى - والله أعلم - أن الرؤى السياسية الإسلامية المعاصرة تسير شيئا فشيئا باتجاه هذه الرؤية التي تستفيد من التجارب وتواكب متطلّبات العصر وتحافظ على ثوابت الشرع وخصوصا معالم النظام الراشدي.. وبطبيعة الحال فهذه الرؤية ليست حكرا على الشيخ، بل طرحها معه الكثير من أعلام الأمة من أمثال الدكتور حاكم المطيري حفظه الله بشكل خاص وغيره من العلماء المجتهدين. نسوقها اختصارا لفائدة الجميع ولتسليط الضوء على النقاط الحساسة والخطيرة في موضوع "النظام السياسي" الذي ننشده
فضيلة الشيخ عبدالمجيد الشاذلي | 03.06.2015
إن هناك التفاف على هذه الثورة، وهناك تآمر عليها، وإن هذه الثورة لم تكن خالصة للإسلام، كان فيها شق إسلامي وشق علماني، والناس لم تتضح لها القضية بعد، وقضية الإسلام لم تنضج عند الأمة، فيحدث هذا الالتفاف حتى يبقى حكم الجبابرة والطواغيت، وسيسقط الجبابرة والطواغيت كما سقط حسني مبارك، وستمضي راية الإسلام.. سوف تقوم في مصر ثورة إسلامية..
محمود أبوعجيلة | 02.06.2015
فالجهاد ضروري و الإعداد ضروري ، والدعوة والثورة لابد أن يظلا قرينان ، لا يمكن أن تبقي سلمية دائماً ، ولا يمكن أن تبقي مدنية دائماً ، بل مدنية عسكرية ، ولا يمكن أن تظل ثورة سلمية بل ثورة شعبية جهادية ، هذا هو الذي يؤدي إلي نتيجة في النهاية ، و الإسلام لابد أن يطبق بكل تفاصيله
محمود أبوعجيلة | 02.06.2015
عندما خرج الباقوري من جماعة الإخوان دخلها الأستاذ سيد قطب ، فقال المرشد حسن الهضيبي –رحمه الله - : لقد أبدلنا الله خيراً من الباقوري بسيد قطب ، واعتبر يوم دخول سيد قطب في الإخوان يوم فرحة وعيد ، و احتفلت كل الشُعَبْ والمكاتب الإدارية بذلك ..
محمود أبوعجيلة | 25.05.2015
ونحن في المحكمة في الجلسة الأخيرة عندما كان الدجوي والمحكمة تصدق بأحكام الإعدام عليه وعلى الاستاذ هواش وعلى الإخوة الآخرين بقيادة تنظيم 65 ، فقال كلمته الخالدة : " إن لم تكن لنا الدولة في هذه الجولة فستكون لنا في جولة قادمة " ..
فضيلة الشيخ عبدالمجيد الشاذلي | 24.05.2015
دراسة حديثيّة في تفصيل العلاقة بين الحاكم والمحكوم في الإسلام...
24.05.2015
من هذا كله نقول أنَّ القوة العربية أو العرب المسلمين هم الذين عليهم الدور الكبير للخروج من هذا المأزق ، وهم المؤهلون لهذا الدور ، لكن المسلمين الباكستانيين أو مسلمي ماليزيا ليست عندهم القدرات علي بعث المشروع الحضاري الإسلامي أو الخروج من هيمنة الصليبية الدولية والصهيونية الدولية وهم يعرفون ذلك ، لكن العرب الآن قد سقطوا في أيدي الأعداء فلابد من تصحيح المفاهيم لإحياء الأمة ، وفتح الملفات ، واجتياز الهوة للخروج من التبعية الصليبية والعلمانية الداخلية إلي العودة للإسلام الصحيح . هذا هو دورنا و هذا هو قدرنا ...
فضيلة الشيخ عبدالمجيد الشاذلي | 20.05.2015
أولاً: تصحيح المفاهيم, ثانيًـا: إحياء الأمة, ثالثًـا: فتح الملفات لإزالة الألغام من أمام العمل الإسلامي وحل المغاليق الاستراتيجية حتى لا تكون حركته في طريق مسدود أو حركة في المحل لا تستهدف أهدافًا وغايات استراتيجية ممكنة التحقيق, اكتساب الخبرة ومعايشة الأحداث. ...
فضيلة الشيخ عبدالمجيد الشاذلي | 19.05.2015
الأصول الشرعية للرؤية السياسية المعاصرة ... مقطع صوتي لفضيلة الشيخ عبدالمجيد الشاذلي
اشترك ب إحياء الأمة